تأليف أغنية ناجحة: الجزء الثالث

إتبع فريق المختبر الإبداعي فيما يجمع بين المغنيين الإماراتيين خليفة الرميثي ومنال الأهلي والمنتجين الموسيقيين المقيمين في دبي من أجل تأليف لحنٍ يعلق في الأذهان.

كيف تؤلف الأغاني الناجحة؟ انضمّ إلى المختبر الإبداعي في هذه الرحلة الوثائقية في الجزء الثالث من المسلسل الرباعي حول كيفية تأليف أغنية ناجحة. هذا هو السؤال الذي كنا نسعى إلى الإجابة عنه عندما جمعنا بين المغنيين الإماراتيين خليفة الرميثي ومنال الأهلي في الاستديو مع الشاعر راينر إيرلنيغز ومهندس الصوت جوشوا ويليامز.

في الجزئين الأول والثاني، سلّطنا الضوء على المقاربة التي انتهجها راينر وجوشوا باختيار اللحن أولاً. فقد ابتكرا بعض المعزوفات وطلبا إلى خليفة ومنال اختيار اللحن الذي يرتاحان إليه أكثر من سواه.

بعد ذلك، عقد أفراد الفريق اجتماعاً من أجل تأليف بعض الكلمات لتناسب الإيقاع، بقيادة خليفة ومنال. وفي النهاية آن الأوان وحلّ اليوم المنتظر يوم البروفات والتجارب، كتابة الكلمات النهائية للأغنية وتجربة بنية الأغنية.
 
ويؤكد راينر، وله خبرة سنوات في تأليف الأغاني وفي حقل الإنتاج، أمضى السنوات الأربع الأخيرة منها في الإمارات العربية المتحدة: "أعتقد أننا أدركنا أنه من الأهمية بمكانٍ عظيم أن نتحلّى بالمرونة، وأن نأخذ الوقت اللازم حتى يجد كلّ وتيرته ونغمته ويفهم الأغنية. هذا المشروع يقوم على التعاون، وكنا جميعاً نحاول أن ننغمس في جوّ إبداعي."

عندما بدأ التسجيل، سرعان ما شعر خليفة بالارتياح، نظراً لخبرته السابقة في تسجيل أغنيته أنا إماراتي. ولكن منال كانت تشعر بالتوتر، لا سيما بسبب توقعاتها التي ترخي بثقلها عليها.

ويعلّق جوشوا قائلاً: "لا بد من مرور بعض الوقت لكسر الجليد، ولكن مع وصولنا إلى المراحل النهائية للتسجيل في الاستديو، قمنا بإدارة تسجيلات صوتية ناجحة. في ما يخصّ منال، كان الهدف المزيد من التطوّر، كان من الرائع بالنسبة إليها أن تسمع صوتها يسجّل وأن تفهم بعض العناصر التقنية التي تدخل في هذا السياق. هي شابة لا تتعدى الخامسة عشرة ولكنها تتمتع بموهبة حقيقية. يتمتع خليفة بخبرة أكبر بعض الشيء ولكنه لا يزال هو الآخر في بداية مسيرته."

ويقول: "شجعتهما على المباشرة بذلك. ما من أحدٍ لا يعزف أو يغني نوتةً خاطئة، ولكن هذا لا يعني أنه عليك التراجع. من المهم أن تعبّر عن نفسك، لأن الموسيقى ترتبط دائماً بمزاجك وعواطفك. تغني وتؤلف بحسب ما يمليه عليك إحساسك."

مع اختتام التجارب، كان لكل شخص فكرة أفضل عمّا يتوقع. افترق أعضاء الفريق، فتوجّه خليفة ومنال للعمل على الكلمات معاً، فيما أكب راينر وجوش على تجويد اللحن والتقنيات.

أما الخطوة التالية فتتمثل في تسجيل الأغنية. عنوان الأغنية لا يزال غير نهائي في هذه المرحلة، ولكن خليفة ومنال ميّالان إلى عنوان الحلم The Dream. إبقوا معنا لمشاهدة الجزء الرابع والأخير من كيفية تأليف أغنية ناجحة.

 

كن أول شخص يعلق على هذا المقال